قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان السبت، إن الأطراف التي تقدم السلاح إلى الإرهابيين الأكثر دموية في العالم، تضع شتى أنواع العراقيل عندما يتعلق الأمر بتركيا.

وأكد أردوغان خلال حفل إنزال سفينة الاختبار والتدريب “أفق” محلية الصنع إلى مياه البحر في حوض توزلا لبناء السفن بولاية إسطنبول، أن “الأسلحة الغربية متوفرة بحوزة جميع المنظمات الإرهابية التي تسفك دماء المسلمين بدءا من داعش وصولا إلى بي كا كا والقاعدة وحركة الشباب في الصومال”.

وأضاف أننا “نرى قنابل حلفائنا في أيدي ي ب ك/ بي كا كا الذي يمارس تطهيرا عرقيا شمالي سوريا”، على حد قوله.

وبين أردوغان أن “عند بروز أدنى خلاف مع حلفائنا يلوحون بوقف صفقات الأسلحة”، في حين تتوفر قنابل الحلفاء لدى تنظيم “ي ب ك/ بي كا كا” الإرهابي الذي يمارس تطهيرا عرقيا شمالي سوريا.


شاركوا هذا الخبر