اجرى السفير الايراني في لاهاي علي رضا جهانغيري اتصالا هاتفيا مع مسؤولين هولنديين اكد فيه مسؤولية السلطات الهولندية إزاء توفير الامن لمباني السفارة والدبلوماسيين الايرانيين.

وصرح احد دبلوماسيي السفارة الايرانية في لاهاي بان عددا من العناصر التابعة لزمرة “الاحوازية” الارهابية حضروا امام مبنى السفارة واطلقوا شعارات ورموا الحجارة والقناني وحاولوا تسلق المبنى المجاور للسفارة.

واضاف، لقد تدخلت الشرطة الهولندية بسرعة وألقت القبض على تلك العناصر وان هذا الحادث لم يلحق اضرارا بالمبنى ولا بالكوادر العاملة.

ووفقا لهذا التقرير فقد اتصل السفير الايراني في لاهاي علي رضا جهانغيري بمسؤولي وزارة الخارجية الهولندية وانتقد تواجد ونشاط الارهابيين في هذا البلد، مؤكدا على مسؤولية حكومة بلادهم بتوفير الامن لمباني السفارة والعاملين فيها.

من جانبهم اعرب المسؤولون الهولنديون عن اسفهم لهذا الحادث، واكدوا على ضمان الامن لاماكن المندوبين والعاملين في السفارة.

ونشر شريط فيديو في الاجواء الافتراضية يظهر فيه 7 او 8 اشخاص تجمعوا امام السفارة الايرانية في هولندا وهم يحملون علم الزمرة الارهابية حيث تسلقوا جدران السفارة محاولين الوصول الى فنائها وقد رموا بعض الاشياء نحو المبنى.

ويظهر في الفيديو ايضا وصول سيارتين للشرطة الهولندية الى المكان حيث لاحق افراد الشرطة المهاجمين الذين فروا من المكان واعتقلوهم.


شاركوا هذا الخبر