أفرغت الولايات المتحدة الأمريكية أحد مستودعاتها العسكرية شمال شرقي سوريا، للمرة الأولى، عقب إعلانها قرار سحب قواتها منها حسب ما افادت وكالة الاناضول التركية.

وأفادت مصادر محلية موثوقة في محافظة الحسكة، للأناضول السبت، أن الولايات المتحدة أخلت أحد مستودعاتها في مدينة المالكية التابعة للمحافظة،امس الجمعة.

وأردفت أن المستودع يضم عدة مخازن، ويعمل فيه نحو 50 جنديا أمريكيا.

ولفتت إلى أنه جرى إرسال سيارات مصفحة من نوع “همر”، وشاحنات كانت موجودة داخل المستودع إلى العراق. فيما أكدت مغادرة الجنود الأمريكيين العاملين في المستودع إلى العراق.

ويعد المستودع أحد مراكز توزيع الأسلحة التي ترسلها الولايات المتحدة إلى القوات الكردية في سوريا عبر العراق. وتتوزع القوات الأمريكية في سوريا على 18 قاعدة عسكرية.

هذا وقد أعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب في 19 ديسمبر / كانون الأول الجاري بدء انسحاب قوات بلاده من سوريا.


شاركوا هذا الخبر