إيران والعراق

أكد الرئيس الإيراني ان التبادل التجاري بين إيران والعراق سيصل الى 20 مليار دولار عبر مزيدا من التعاون بين البلدين في المستقبل القريب.

وأفادت وكالة تسنيم الدولية للأنباء أن الرئيس الإيراني حسن روحاني وخلال مؤتمر صحفي مشترك مع نظيره العراقي برهم صالح، قال ان العلاقات التجارية بين إيران والعراق وصلت اليوم الى 12 مليار دولار ويمكننا الوصول الى 20 مليار دولار عبر جهود الجانبين في المستقبل القريب.

وأشار روحاني الى الاتفاقات السابقة بين البلدين في مجال النفط والغاز والكهرباء، موضحا انه جرى حوار بين الجانبين حول اتصال سكك الحديد بين البلدين شرق وجنوب العراق خاصة اتصال شبكة سكك الحديد بين شلمجة والبصرة باعتبار ان مقدمات ذلك متوفرة.

وأوضح الرئيس روحاني ان اتصال خطوط سكك الحديد بين إيران والعراق سيكون من شأنه تسهيل عملية المواصلات بين شعبي البلدين خاصة خلال زيارة الأربعين.

وأشار روحاني الى أهمية التعاون بين إيران والعراق حول تجريف نهري اروند رود وشط العرب، موضحا ان موجة الغبار التي تجتاح المناطق الجنوبية تعتبر معضلة ينبغي حلها. كما أعرب روحاني عن سعادته لما وعد به الرئيس العراقي من انه سيشرف شخصيا على قضية البيئة، ليتمكن البلدين تخليص شعبيهما من تبعات موجات الغبار التي تجتاح كلى البلدين من حين لآخر.

وأوضح الرئيس الإيراني أن إيران تعتبر أمن العراق على انه امن لها وتطور العراق، هو تطور لإيران، مضيفا بالقول، يجب ان تكون العلاقات بين الشعبين الإيراني والعراقي وثيقة للغاية وكذلك ان نشهد توثيق العلاقات بين البلدين الصديقين والجارين على الصعيدين الاقتصادي والسياسي.

وأشار روحاني الى إنشاء منطقة تجارية حرة بين البلدين على أنها احد القضايا المتفق عليها خلال الاجتماع الرفيع بين إيران والعراق، موضحا انه يمكن ان ننشئ صناعات مشتركة في هذه المنطقة الحرة حيث بإمكان اللجنة المشتركة ان تتابع تنفيذها سريعا.

وأضاف روحاني ان إيران والعراق تعتبران تعزيز الأمن والاستقرار في المنطقة لصالح شعوب المنطقة ويعتقد البلدان انه بوسع دول المنطقة ودون التدخل الأجنبي وعبر تنمية التعاون المشترك، توفير الأمن والاستقرار في المنطقة.

كما أمل روحاني ان تنتهي الحرب المدمرة والظالمة على اليمن عبر التعاون المشترك بين دول المنطقة، خاصة إيران والعراق وان يتحقق الأمن والاستقرار في سوريا وكل المنطقه.

المصدر: تسنیم


شاركوا هذا الخبر