وجه المدعي العام في الجمهورية الاسلامية الايرانية حجة الاسلام محمد جعفر منتظري رسالة الى مسؤولي القضاء في نيجيريا داعيا فيها لضمان حقوق الشيخ ابراهيم الزكزاكي.

وجاء في الرسالة ، ان الانباء الواصلة تفيد بتدهور الوضع الصحي لـ “ابو الشهداء” وزعيم الحركة الاسلامية النيجرية العلامة آية الله الشيخ ابراهيم الزكزاكي ، مما بعث على الاسى والاسف وجرح قلوب حماة الشعب النيجيري المظلوم.

وادان حجة الاسلام منتظري الاجراءات التعسفية لمرتكبي هذه الجريمة والعسكريين والحكومة النيجرية ، داعيا مسؤولي القضاء في نيجيريا باصرار للعمل في سياق استقلال القضاء وحماية حقوق مواطنهم السجين ، وتوفير الارضية للافراج عنه ونقله الى الجمهورية الاسلامية الايرانية لمعالجته، داعيا المحافل الحقوقية الدولية للتعاون والمساعدة في تنفيذ هذا الامر.


شاركوا هذا الخبر