النخيل – أهواز / تعدّ اقامة الصلاة في المدارس اكبر ضمانة لمستقبل المجتمع والتي توجه الطلاب نحو الصلاح والسداد في القول والعمل وتمنحهم الشموخ.

ومن هذا المنطق أعلن متولي مديرية المنطقة الاولى في دائرة التربية والتعليم بمدينة الأهواز عن أقامة الصلاة في أكثر من ٢٠٠ مدرسة.
وقال صادق نیسي كمراوي ان الترويج للصلاة باستخدام جميع الاساليب المؤثرة تعد من المسؤوليات الكبرى والتي ينبغي على الجميع الاهتمام بها لاسيما المسؤولين في دائرة التربية والتعليم.

ودعا الى الاهتمام باقامة الصلاة في المدارس وتحريض الطلبة من خلال حضور المعلميين الى جانبهم.


شاركوا هذا الخبر