إستضافة مدینة الأهواز المؤتمر الوطني الثاني والعشرین للتصدیر وذلك بحضور ممثل الولي الفقیة في محافظة خوزستان آیة الله الموسوي الجزائري ومساعد وزير الصناعة والمناجم والتجارة، رئيس منظمة التنمية والتجارة الإيرانیة محمدرضا مودودي ورئيس الغرفة التجاریة المشتركة بین إيران وقطر عدنان موسی بور.

وخلال هذا المؤتمر أشار آیة الله الجزائري إلی هبوط العملة الوطنیة أمام الدولار في الأونه الأخیرة، مؤکداً علی إنتهاز فرص التصدير خاصة إلى العراق، نظراً للحرب الاقتصادية التي تواجهها البلاد.

وقال محمدرضا مودودي، إنه وخلال العقود الأربعة الماضیة، شهدنا نمواً بنسبة 10٪ في الصادرات، حیث وصلنا إلى 50 مليار دولار في العام الجاري.

من جانبه أکد محافظ خوزستان غلامرضا شریعتي ضرورة تمهید جمیع الضمانات اللازمة للتصدير من قبل المسؤولین المعنین والتسریع في إبرام مذكرة التفاهم مع البلدان المقصودة، حتی لا یواجه التجار خطورات بشأن سلامة بضائعهم.

وفي الختام تم تکریم عدد من المصدرین النموذجیین في المحافظة .

المصىدر: وکالة ایسنا


شاركوا هذا الخبر