حذّر القائد العام لحرس الثورة الاسلامية اللواء حسين سلاميپ غرف الفكر وقيادات الحرب لدى جبهة العدو ، من القيام بأي تحرك متهور ضد الشعب الايراني؛ مؤكدا انه لو حصل اي خطأ في حسابات الاعداء، سنغيّر الاستراتيجية الدفاعية في البلاد الى الهجومية.
كما أکد اللواء سلامي علی جهوزية بحرية حرس الثورة الاسلامية لتوفير الأمن في المياه الاقليمية الإيرانية.
وحذر اللواء سلامي الأعداء من خوض أي مغامرة مؤکدا ، استعداد القوات المسلحة الإيرانية للدفاع عن أمنها ومصالحها الوطنية.


شاركوا هذا الخبر