أعرب الأمين العام للأمم المتحدة أنتونيو غوتيريش، عن “قلقه الشديد” تجاه تصعيد الوضع في منطقة الخليج الفارسي إثر إسقاط إيران طائرة تجسس أمريكية مسيرة اخترقت أجواءها

وقال ستيفان دوجاريك، المتحدث الرسمي باسم الأمين العام للأمم المتحدة للصحفيين: “الأمين العام قلق للغاية ويحذر من تصعيد الموقف. لا يمكن للعالم أن يسمح بصراع عسكري في هذه المنطقة”.

وأضاف دوجاريك: “يدعو (الأمين العام) جميع الأطراف إلى ممارسة أقصى درجات ضبط النفس وتجنب أي إجراءات قد تؤدي إلى تفاقم الوضع”.


شاركوا هذا الخبر