اكد كبير مساعدي وزير الخارجية للشؤون السياسية ‘حسين جابري انصاري’ ضرورة الحفاظ واكمال التعاون الثلاثي بين ايران وروسيا وتركيا الي جانب التعاون الوثيق بين طهران وموسكو.
جاء ذلك خلال اللقاء بين جابري انصاري اليوم الخميس في موسكو مع مساعد وزير الخارجية الروسي ‘سرغئي فرشين’، وممثل الرئيس الروسي في شؤون سوريا ‘سرغئي لافرونتين’.
واضاف كبير مساعدي وزير الخارجية الايراني للشؤون السياسية ان مسار التعاون بين ايران وروسيا وتركيا في اطار نموذج استانة، جسّد مدي اهمية هذا الامر خلال الاعوام الاخيرة.
و وصف المسؤول الايراني، زيارته الاولي في بداية العام الميلادي الجديد الي روسيا بانها نموذج للتعاون الوثيق بين طهران وموسكو والاجراءات المشتركة التي ينبغي القيام بها جنبا الي جنب في هذه المرحلة.
وفي معرض الاشارة الي اهداف الزيارة، قال جابري انصاري : سنناقش التطورات في سوريا واليمن وشتي القضايا الاقليمية والدولية؛ مضيفا انه رغم ثنائية هذه المحادثات، لكنها تشكل جزءا من برامجنا في اطار محادثات استانة مع شريكة طهران وموسكو، انقرة.
واعرب كبير مسؤولي الخارجية الايراني عن أمله بان تسهم محادثاته اليوم بشكل هام ومؤثر في ادارة واحتواء افضل للتطورات الحالية علي صعيد المنطقة.


شاركوا هذا الخبر