أعلن وزير الطاقة القطري، سعد الكعبي، اليوم الاثنين، أن بلاده قررت الانسحاب من منظمة “أوبك” اعتبارا من يناير 2019، مؤكدا أنه تم إبلاغ المنظمة بذلك.

وقال الوزير القطري، إن “قرار بلاده الانسحاب من أوبك جاء بعد مراجعة سبل تحسين الدور الدولي، والاستراتيجية طويلة الأجل”، مشيرا إلى أن “قطر ستواصل الالتزام بجميع التعهدات، مثل أي دولة خارج أوبك”.

ونفى وزير الطاقة القطري أن تكون هناك خلفية سياسية لهذا القرار، موضحا أن “القرار يرجع لأسباب فنية فقط، تتعلق باستراتيجية قطر في المستقبل تجاه قطاع الطاقة”، كما اعتبر أن السعر العادل لبرميل النفط يتراوح ما بين 70 و80 دولارا للبرميل.

وأضاف الكعبي أن بلاده “ستعلن عن شراكات دولية كبيرة في الأشهر المقبلة”.

وبشأن خطط قطر للتوسع في إنتاج الغاز الطبيعي المسال الحالي من نحو 77 مليون طن إلى 110 ملايين طن خلال السنوات المقبلة، أفاد الكعبي بأن “قطر للبترول” عملت على تطوير وزيادة إنتاج قطر من الغاز الطبيعي المسال، حيث أعلنت عن استراتيجيتها لرفع طاقتها الإنتاجية من 4.8 مليون برميل يوميا إلى 6.5 مليون برميل مكافئ يوميا خلال العقد القادم.

تأسست منظمة “أوبك”، عام 1960 وتضم 12 دولة تعتمد على صادراتها النفطية اعتمادا كبيرا لتحقيق مدخولها، حيث تملك الدول الأعضاء في المنظمة 40% من الناتج العالمي و70% من الاحتياطي العالمي للنفط.

المصدر: وكالات


شاركوا هذا الخبر