أجرى الرئيس الايراني حسن روحاني اتصالا هاتفيا مع أمير قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني أكد من خلاله أن إجراءات بعض الدول الأجنبية في الخليج الفارسي تعقد أزمات المنطقة.
وشدد الرئيس روحاني على أن الإجراءات الأمريكية في مياه الخليج الفارسي تزعزع أمن المنطقة واستقرارها، مبينا أن الطريق الذي سلكته واشنطن غير صحيح ولن يكون أي طرف فيه رابحا.

ودعا الرئيس الإيراني، الولايات المتحدة إلى التراجع عن سلوكها في مياه الخليج الفارسي.

وأكد بأن إيران تعير اهتماما لحفظ وتعزيز أمن منطقة الخليج الفارسي ومضيق هرمز وبحر عمان، مشددا على أنه بلاده لم تدخر جهدا في الحفاظ على أمن المنطقة.

وقال الرئيس روحاني أن الحفاظ على أمن مياه الخليج الفارسي يضمن تنمية دول المنطقة والحفاظ على مصالح شعوبها.

وأوضح بأنه يمكن ضمان أمن الخليج الفارسي واستقراره من خلال التعاون بين دوله الساحلية عبر اتخاذ تدابير أمنية مشتركة، مؤكدا على أن طهران ترغب في مواصلة الحوار مع الدول الصديقة في المنطقة من أجل تعزيز الأمن والاستقرار الإقليميين.

من جانبه قال أمير قطر إن خفض التوتر في منطقة الخليج الفارسي لصالح المنطقة والعالم ولإيران دور هام في ذلك مؤکدا على أن ضمان أمن المنطقة ينبغي أن يتم عبر دولها ، مشيرا إلى أن موقف الدوحة واضح في هذا الصدد.


شاركوا هذا الخبر