أكد رئيس المكتب السياسي لحركة حماس اسماعيل هنية أن الهدف من مؤتمر البحرين هو دمج العدو الاسرائيلي في المحيط العربي وتنصيب آخر من الامة بانه العدو، مشدداً على أن مؤتمر البحرين ليس إلا وهماً وولد ميتا سيتبدد على صخرة صمود الشعب الفلسطيني.

وقال في كلمته في المؤتمر الوطني الفلسطيني لمواجهة صفقة القرن ورفض مؤتمر البحرين: الشعب الفلسطيني لم يفوض احدا للتنازل او المساومة.

وأضاف: نقول بكل وضوح وجلاء إن فلسطين ليست للبيع ولا للصفقات ولا للمؤتمرات التي تبحث في تكريس المحتل على ارضنا.

وقال هنية: القضية الفلسطينية تتعرض لتهديد استراتيجي غير مسبوق.. القدس لنا والارض لنا والكل لنا.

وصرح، رئيس المكتب السياسي لحركة حماس، الشعب الفلسطيني ينتفض الان بالتزامن مع مؤتمر البحرين انتفاضة سياسية محمية بقبضة المقاتلين الذين ايديهم على الزناد، لأن مؤتمر البحرين مؤتمر سياسي بغطاء اقتصادي مالي وباغراءات مالية وهدفه تصفية القضية الفلسطينية.. الشعب الفلسطيني قادر على ان يمرغ من وقع على صفقة القرن في تراب هذه الارض الطاهرة.

وأشار هنية الى اسقاط إيران الطائرة الأميركية التي تجاوزت حدودها وقال: دول اسلامية وقوى مقاومة وممانعة تقف بكل شموخ وتتحدى اميركا وتسقط طائرتها وتحذرها من مغبة الاقدام على اية حماقات

كما اعتبرت القدس ك”بوصلة الامة” موكدا أن المقاومة بددت وهم العدو على بوابات غزة.

هذا ودعى رئيس المكتب السياسي لحركة حماس اسماعيل هنية الى تعميق العلاقة وتعزيز التعاون مع الدول العربية والاسلامية خاصة لبنان وتابع: “لا لصفقة القرن ولا للتنازل عن ذرة من فلسطين”.


شاركوا هذا الخبر