أوضح ناطق القوات المسلحة العميد يحيى سريع أن الضربة الصاروخية قبالة نجران استهدفت تجمعات كبيرة للعدوان السعودي وميليشياته وكانت الإصابة مباشرة.

وأكد العميد سريع وقوع عشرات القتلى والجرحى من الميليشيات خلال الضربة، مشيرا إلى أنه شوهدت عشر سيارات تنقل القتلى والجرحى.

وبين أن “العملية موثقة وسيتم بثها لاحقا”، لافتا إلى أن “هذه العملية أصابت العدو بالذعر والخوف وسببت حالة إرباك كبيرة في صفوفهم”.

وأكد المصدر في القوة الصاروخية لـ”المسيرة نت” أصابة الصاروخ لهدفه المحدد بدقة موقعا عشرات القتلى والجرحى في الصفوف.

وتأتي ضربة صاروخ “بدر إف” الباليستي صباح اليوم خلال أقل من 12 ساعة من قصف القوة الصاروخية التابعة للجيش واللجان الشعبية محطة الكهرباء بالشقيق في جيزان بصاروخ مجنح.


شاركوا هذا الخبر