أوضح بيان صادر عن لجنة العلاقات الدولية التابعة لمجلس النواب الأمريكي، أن هناك مشروع قرار قدمه النائب الديمقراطي، تيد ليو، والنائب الجمهوري، جستين أماش، بهدف “رفض الـ22 صفقة التي تحاول الإدارة تمريرها بإعلان حالة طوارئ مزيفة”.

وكانت الخارجية الأمريكية أعلنت في نهاية مايو الماضي، أنها ستستكمل وبصورة فورية إتمام 22 صفقة أسلحة قيد الانتظار إلى الأردن والإمارات والمملكة السعودية، تبلغ قيمتها 8.1 مليار دولار.


شاركوا هذا الخبر