بدأ مساء اليوم الأربعاء مؤتمر صحفي مشترك للرئيس الايراني حسن روحاني ورئيس الوزراء الياباني شينزو آبي.

وفي بداية المؤتمر قال الرئيس روحاني: نرحب بعزم اليابان على توثيق العلاقات مع ايران کما نرحب بزيارة رئيس الوزراء الياباني الى ايران.

واعتبر روحاني العلاقات الثنائية بين البلدين عريقة وتاريخية وقال: رئيس الوزراء آبي متفائل بالمستقبل ويرى تطورات ايجابية في المنطقة.

وأضاف الرئيس روحاني: اكدت لآبي اننا لسنا ساعين للحرب لكننا سنرد بصرامة على اي حرب تشن ضدنا.

وتابع قائلا: تحدثنا حول الامن وازالة التوتر من المنطقة.

وقال ان اليابان تتطلع لشراء النفط من ايران وحلحلة القضايا المالية العالقة بين الطرفين مضيفا انه تحدثنا حول العلاقات الثنائية والاستثمارات اليابانية في جنوب ايران لا سيما في جابهار.

وقال الرئيس روحاني: طلبت من رئيس الوزراء آبي ان يكون هناك تعاون في مجال الطاقة النووية السلمية بين البلدين.

وتابع: اكدت لرئيس الوزراء آبي اننا نتطلع لمواصلة الاتفاق النووي وخطواتنا ستكون في اطاره لافتا إلی أن رئيس الوزراء آبي اكد دعمه لخطة العمل المشترك واعتبرها نافعة للمنطقة والعالم.

وقال: اليابان بلد مهم وطالما عمل من اجل استتباب الامن بالمنطقة وناقشنا عدة قضايا منها ايقاف الحرب في اليمن.

وأضاف روحاني: جذور التوترات تعود للحرب الاقتصادية التي تشنها امريكا على ايران وسنرى تطورا ملحوظا في المنطقة اذا توقفت.

وتابع: طلبت من رئيس الوزراء آبي ان يكون هناك تعاون في مجال الطاقة النووية السلمية بين البلدين.

وأضاف الرئيس روحاني: اكدت لرئيس الوزراء آبي اننا نتطلع لمواصلة الاتفاق النووي وخطواتنا ستكون في اطاره.


شاركوا هذا الخبر