دعا المجلس الثوري لحركة فتح، اليوم، البحرين لإلغاء “مؤتمر المنامة” الذي وصفه بـ”مؤتمر الندامة في المنامة”، مثمنا المواقف الرافضة للمشاركة في المؤتمر الذي يندرج ضمن “صفقة القرن” الهادفة لتصفية قضية فلسطين.

وقال أمين سر المجلس الثوري لحركة فتح ماجد الفتياني، في مؤتمر صحفي: “لا لصفقة العار ولا لورشة البحرين، ودعونا كل من أعلنوا، أو يفكرون بالمشاركة في هذه الصفقة، للتوقف لأنهم يعطون الضوء الأخضر للإدارة الأمريكية لتكون سمسارا ووسيطا لتصفية قضيتنا الفلسطينية ونظامنا السياسي، لذا ندعو الجميع لرفض هذه الورشة وندعو البحرين لإلغاء هذه الورشة”.

وأوضح أن “الإدارة الأمريكية باتت شريكا واضحا للاحتلال، وكل همها تغيير شكل هذا الاحتلال والمحافظة عليه، وإدامة السيطرة على أرضنا الفلسطينية تحت مسميات عدة، فأي ازدهار يأتي تحت رعاية هذا الاحتلال مرفوض”.


شاركوا هذا الخبر