النخیل – شلمجة / وصلت اول شحنة مساعدات من قبل المواکب الحسینیة العراقیة من منفذ شلمجة الحدودي و التي من المقرر أن توزع في مدن سوسنکرد و الحمیدیة.

وهطلت أمطار غزيرة بشكل غير معتاد قبل أسابیع في عدة مناطق إيرانية مما تسبب في فيضانات عارمة خصوصا في محافظة خوزستان ضربت نحو 1900 مدينة وقرية، فضلا عن أضرار مادية بمئات الملايين من الدولارات في قطاع الزراعة والبنی التحتیة.

وقال كوروش مودت، توجهت ظهر اليوم الاربعاء اول قافلة من المساعدات  الشعبية العراقية وقوات الحشد الشعبي الى المناطق المنكوبة بالسيول والفيضانات في محافظة خوزستان.
واضاف: ان الشحنة تحتوي على 100 طن من المواد الغذائية التي تبرع بها الشعب العراقي المسلم الشقيق، وستصل الى سكان المناطق المتضررة بالسيول في مدينة اهواز.
وتابع المشرف على قائمقامية خرمشهر: ان قائد الحشد الشعبي وصل ايضا اليوم بمعية القافلة الى محافظة خوزستان، ومن المقرر ان تصل قوافل اخرى من المساعدات في غضون اليومين القادمين الى خوزستان.
واضاف: هذا التضامن والتعاطف بين الشعبين الايراني والعراقي في مواجهة المشاكل والصعوبات هو رد صاعق على الأعداء ومثيري الفرقة.

 


شاركوا هذا الخبر