النخيل -خرمشهر / برعاية مساعد رئيس الجمهورية للشؤون العلمية والتكنولوجية سورنا ستاري، تم تدشين اول سفينة سياحية ايرانية متطورة مصنعة محليا لتنضم لاسطول النقل البحري في جنوب ايران.

وهذه السفينة التي سميت باسم ‘تارمان تاب تورز’ صنعت من الالمنيوم علي يد المهندسين والخبراء في شركة ‘اروندان’ لصناعة السفن في خرمشهر بمحافظة خوزستان ، وتبلغ طاقتها الاستيعابية 220 راكبا، وتعد اكبر سفن لنقل الركاب واكثرها تطورا في البلاد.
وبامكان هذه السفينة السياحية الحائزة علي شهادة دولية، فضلا عن نقل الركاب، نقل 80 طنا و 10 سيارات، وتحظي بامكانية الابحار في مختلف الظروف الجوية وحتي في حالة وجود الامواج بارتفاع 4 امتار.
وفي تصريح ادلي به علي هامش المراسم قال ‘قرباني’ المدير التنفيذي لشركة ‘اروندان’ لصناعة السفن في خرمشهر بانه كان من المقرر ان تقوم شركات اجنبية بصناعة هذه السفينة الا انها لم تف بوعدها لذا فقد تم تكليف هذه الشركة لتولي المهمة قبل عام حيث تم الانتهاء من تصنيعها اخيرا.
واوضح بان هذه السفينة تنقل الركاب بين جزر كيش وهندورابي وجارك ولها قدرة الابحار في مياه الخليج الفارسي.


شاركوا هذا الخبر