أعتبر محافظ البنك المركزي الايراني، أن الغاء التعامل بالدولار مع الدول الاخرى، من النتائج الهامة للاستراتيجية التجارية الجديدة لايران.

وأوضح عبدالناصر همتي لدى عودته من العراق الذي زاره ضمن وفد الرئيس الايراني، أن سير العملية الاقتصادية والتجارية بين ايران والعراق، ومع دول الجوار مثل تركيا وأذربيجان وافغانستان، يظهر تحولا في تركيبة السلع والخدمات التصديرية والاسواق التجارية المستهدفة.

وأشار همتي الى وجود قيود للتبادل المالي بين ايران والعراق بسبب الحظر الاميركي، عقدت بدورها العلاقات المصرفية بين بنوك البلدين، غير أنه سيتم استيفاء المدفوعات ومستحقات الصادرات عبر آلية دفع خاصة.


شاركوا هذا الخبر